www.knopedia.com أصبحت www.evobiography.com

عزيزة جلال Aziza Jalal

عزيزة جلال - Aziza Jalal

عزيزة جلال (Aziza Jalal)، مغنية مغربية معتزلة، من مواليد 1958 في مكناس، المغرب.

السيرة الذاتية وقصة حياة المشاهير باللغة العربية.

بطاقة المعلومات الأساسية

الإسم باللغة الإنجليزية: Aziza Jalal
الإسم باللغة العربية: عزيزة جلال
الإسم الحقيقي الكامل: عزيزة محمد جلال
الجنسية: المغرب
الديانة: الإسلام
تاريخ الميلاد: 1958
مكان الميلاد: مكناس، المغرب
العمر: 63 سنة (في 2022)
المهنة: مغنية
النوع: موسيقى عربية
سنوات النشاط: 1975 – 1985
الحالة الإجتماعية: أرملة
الزوج السابق: علي بن بطي الغامدي (متزوج 1985) (متوفي)
الأبناء: محمد جلال

السيرة الذاتية، قصة حياة

ولدت عزيزة جلال في عام 1958 بمدينة مكناس في المغرب 130 كلم شرق الرباط. وتلقت تعليمها بمدارس مكناس، ودرست المقامات الموسيقية وقواعد الصولفيج بنفس المدينة.

البداية من المغرب – برنامج “مواهب” 1975

بدأت الخطوة الفنية الأولى في عام 1975 في عمر لا يتجاوز 20 عاما عندما شاركت في برنامج المسابقات الغنائي (مواهب) الذي كان يشرف عليه الموسيقار عبدالنبي الجيراري. وفيه غنت أغنية (الليل موال العشاق) للمغنية والممثلة شريفة فاضل ثم أغنية (ليالي الأنس في فيينا) للمطربة أسمهان، وغنت أغنيات شادية أيضا، ونالت إعجاب لجنة التحكيم والجمهور، ونجحت في المرور إلى لأدوار النهائية في البرنامج. مباشرة بعد البرنامج لحن لها الموسيقار عبدالنبي الجيراري أغنية (نقلت عيوني هنا وهناك) بمناسبة المسيرة الخضراء عام 1975، كما أدت عدة أغنيات وطنية بمناسبة عيد العرش في عهد الملك الراحل الحسن الثاني، حيث غنت أغنية (حسن الخصال) من ألحان الموسيقار أحمد البيضاوي و شعر عبداللطيف خالص. وغنت أيضا الأغنية الوطنية (نقلت عيوني هنا وهناك) عام 1975.

السفر إلى القاهرة – الإحتراف والشهرة

بعد فترة قصيرة، سافرت عزيزة جلال إلى الإمارات العربية المتحدة وهناك أدت 3 أغاني للمطرب الإماراتي الراحل جابر جاسم فاشتهرت تلك الأغاني بصوتها، ثم سافرت إلى القاهرة عاصمة مصر ومنها كانت انطلاقتها الفنية الحقيقية، حيث تتلقفتها وتعاقدت معها شركات الإنتاج في مجموعة من الأغاني، وكان أول ملحن مصري يتعامل معها هو الملحن محمد الموجي الذي غانت له مجموعة من الأغاني مثل: أغنية (إلا أول ماتقابلنا) لشركة صوت الحب التي كان يملكها أنذاك عاطف منتصر، وأغنية (بتخاصمني حبه) لشركة عالم الفن لصاحبها المحاسب عاطف منتصر.

غنت كذلك لموجموعة من الملحنين أمثال: رياض السنباطي وسيد مكاوي وبليغ حمدي وكمال الطويل وحلمي بكر. كما قامت أيضا بإعادة غناء العديد من الأغاني لأسمهان و أم كلثوم ولكن بطريقتها و أسلوبها الغنائي المنفرد. أسلوبها الغنائي المتميز شكل مدرسة غنائية تخرجت منها مجموعة من المغنيات المغربيات أمثال: كريمة الصقلي، لطيفة رأفت، سمية قيصر، آمال عبد القادر، مريم بلمير، جنات وأخريات.

وكانت تتلقى عروضا من عدة منتجين سينمائيين للتمثيل في السينما، وخاصة من المنتج اللبناني طنوس فرنجية.

السفر إلى السعودية – الزواج والإعتزال

في عام 1985، تزوجت عزيزة جلال برجل الأعمال السعودي الشيخ علي بن بطي الغامدي، واعتزلت الفن. واستقرت معه بمدينة الطائف في السعودية، وأنجبت معه عدة أبناء، وهي الآن سعيدة بحياتها الزوجية.

تصنيفات هذه المقالة